Loading…
Teacher Skills Forum 2020

Back To Schedule
Sunday, March 8 • 9:00am - 10:15am
School as an Institution to Nature the World - المدرسة مؤسسة لبناء العالم

Sign up or log in to save this to your schedule, view media, leave feedback and see who's attending!

لم يعد التعليم هو الدور الوحيد المنوط بالمدارس، بل تعدت ذلك الدور لتصبح مؤسسات للتغيير ومساعدة الطلبة على تشكيل هوياتهم الفردية، وفي الوقت نفسه التمسك بالجذور للانطلاق بثقة نحو العالمية، وهذا لا يتأتى إلا عبر خيارات واعية تقوم بها المدارس من خلال طرح الأسئلة والجدل والبحث والاستقصاء، ولكن قبل ذلك كله يأتي تعزيز اللغة الأم والتمكن من لغات أخرى في المقام الأول
إن الانفتاح على العالم لم يعد خياراً، والمساهمة في تشكيل الحضارة البشرية واجب تقتضيه الإنسانية، ولكي يكون الإنسان غصناً يانعاً في شجرة الحضارة الإنسانية لا بد من تغيير ذاته من الداخل، ولا بد أيضاً من معرفة جذوره وتاريخه والاعتزاز بالمشرق منه، وهنا يصبح هذا الإنسان قادراً على محاورة الآخرين، واعتبارهم امتداداً له وامتداداً لهويته الإنسانية. هذا العالم لنا جميعاً لذا يجب علينا أن نفهم الآخرين ونعي كيف يفكرون ونحترم منظورهم لكي نتواصل ونبني هذا العالم على المحبة والتعاضد، ولكن قبل ذلك علينا أن نشكل هويتنا الخاصة وأن نكون محصنين مركوزين بالجذور لكي لا تذوب هويتنا وثقافتنا في الثقافات الأخرى
إن التمكن من لغات مختلفة يسهم في زيادة قدرة الإنسان على اكتساب معارف متنوعة ثم محاكمتها، وبالتالي تشكيل معرفة جديدة ومشاركتها مع الآخرين، الأمر الذي يجعل منه إنساناً قادراً على الغوص في الثقافات الأخرى وسبر أغوارها، وهذا ما يكسبه الثقة بأنه عضو مسؤول في مجتمعه المحلي والوطني والعالمي يخدمه بكليته وبشغف كبير

Teaching is no longer the only role of schools. Schools are now institutions that promote societal change through shaping students’ individual identities, but also enabling them to be rooted in their national cultures to reach out for international mindedness with confidence. However, schools can only undertake such a role through well-informed choices that are based on genuine inquiry, which is grounded in their mother tongue in addition to mastering other international languages.
Nevertheless, opening up to the world is more an obligation than a choice, since contributing to the shaping of human civilization is imperative to being human. And to be a significant part of this process, change must occur from within, and stem from a deep understanding of the self, and a sense of pride in one’s cultural heritage and roots. Only then, can one engage in dialogue with others and consider them an extension of their humanity. This is a world for all, which is why we need to commit to a mutual understanding of each other, respect all humans, and communicate to build a world based on compassion and unity. Yet, to be rooted is to preserve equal grounds and dignity. Then, being affluent in other languages can activate one’s ability to access and question knowledge to share with others. This gives one confidence and makes one a responsible, productive, and serving member of the local, national and international communities.

Speakers
avatar for Senator Haifa Hajjar Najjar -العين هيفاء حجار نجار

Senator Haifa Hajjar Najjar -العين هيفاء حجار نجار

Senator in the Upper House of the Jordanian Parliament (Jordanian Senate) - عضو مجلس الأعيان الأردني Superintendent of Ahliyyah School for Girls and Bishop's School for Boys Amman - المديرة العامة لمدرستي الأهلية للبنات والمطران للبنين, Ahliyyah School for Girls and Bishop's School for Boys Amman - مدرستي الأهلية للبنات والمطران للبنين
She was selected amongst the most powerful women in Jordan in the Jordan Business Magazine in 2008 and 2014, and amongst the most 200 powerful women in the Arab World in Forbes Middle East Magazine in 2014. She is also a member of King Abdullah Fund for Development (KAFD) Board of... Read More →


Sunday March 8, 2020 9:00am - 10:15am EET
Auditorium - B2 Floor